مجلة عالية

تعاطف من قبل رواد التواصل الإجتماعي مع فتاة تعيش حياة التشرد بالدار البيضاء

عرفت شبكة التواصل الإجتماعي تعاطفا كبيرا مع فتاة جميلة تعيش حياة التشرد بحي بوسبير بالمدينة القديمة الدار البيضاء ...

0 1٬121

عرفت شبكة التواصل الإجتماعي تعاطفا كبيرا مع فتاة جميلة تعيش حياة التشرد بحي بوسبير بالمدينة القديمة الدار البيضاء . حيت إنتشرت مجموعة من الصور تظهر فتاة بالشارع وحسب المعلومات المرفقة بالصور المنتشرة يتعلق الأمر بفتاة كانت تدرس بتركيا . وعند عودتها المغرب وبسبب الغيرة قامت صديقاتها بإطعامها “التوكال”مما تسبب في فقدانها لقدراتها العقلية تدريجيا ونتيجة ذلك وجدت نفسها مشردة في الشارع . وطالب ناشري الصور بضرورة التدخل العاجل من قبل فعاليات المجتمع المدني بالمغرب لإنقاذها.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.