مجلة عالية

حلا شيحة تهاجم والدها وتدافع عن زوجها: “زوجي مش بتاع نسوان”

0 844

بعدما علق والدها الفنان التشكيلي أحمد شيحة على أزمة إبنته الأخيرة وطالبها بالإعتذار عن التصريحات التي أطلقتها ضد زملائها الفنانين هاجمت حلا شيحة والدها بشكل قاس ودافعت بقوة عن زوجها معز مسعود وذلك من خلال نشرها لصورة زوجها مرفوقة بمنشور طويل عبر حسابها على إنستغرام قالت فيه : “الحقيقة مصدومة من الكلام اللي قالوا والدي عن زوجي اللي اتجوزته بكامل إرادتي و الحمد لله لقيت معاه كل المعاني الجميلة من احترام و رجولة و شهامة نادرة الايام دي.. و أنا لم يخطفني أحد كما قال والدي و الكلام ده لا يصح ابدا”.

وتابعت حلا شيحة : “أنا بحب زوجي و سعيدة بحبه ليا و بنحترم بعض و معز بيحترم رأيي و بيقدر مشاعري و بالعكس هو دائما بيهدّيني . و طبعا بيساندني ويشجعني لأني زوجته و حبيبته.. و هو أكبر بكتير من كل الكلام اللي بيتقال عليه و افتراءات مش صحيحة و هو أبعد ما يكون عنها”.

وأضافت “لن اسمح لأحد الكلام عنه و لن أسمح بأي تصور خاطئ عنه بأي شكل من الأشكال معز طول عمره له رؤيته الواضحة في الدين و حتي في الفن و هو ليس مع أي جماعة أو فئة معينة هو يمثل نفسه و له أفكاره وأرائه العلمية و الدينية المختلفة الجميلة و ليس لأحد أن يصنفه أو يضعه في أي قالب فقط لأن هواه لا يوافق ما يمثله معز.. هو في إيه في بلدنا الأيام دي بنحارب و نصارع في بعض و عايشين في قصص وهمية من نسج خيالنا عن بعض”.

وأكملت: “هو خلاص أي حد يتكلم بلغة الدين لازم يبقي متطرف أو اخواني هو مبقاش في مسلمين وسطيين طبيعين هو ليه كل انواع الهجوم ده علي أي حد.. أنا زعلانة من والدي جدا لأنه يعرف معز كويس جدا و قعدوا مع بعض كتير ووالدي يحبه جدا و شاف منه كل خير”.

ودفاعًا عن زوجها، قالت حلا شيحة “معز زيي اتجوز 14سنة من عمره و كان مستقر في حياته و عنده ثلاث أولاد ربنا يخليهمله جمال ماشاء الله و عمره ما كان بتاع ستات زي ما بيتقال كلام لايليق ابدا و في الأخر زيي لم يكمل جوازه و حدث الطلاق و كلنا معرضين لده طبيعي أنه كان بيحاول زي اي راجل محترم أنه يلاقي استقرار في حياته في الحلال و متوفقش أكتر من مرة و دي مش حاجة تعيب أي حد ، والحمد لله اتقابلنا و تلاقينا لأن ظروفنا قريبة جدا و عندي أولاد مثله و أولادنا شبه بعض الحمد لله و استقرينا احنا الإتنين ليه ده يزعل الناس بدل ما ندعي لبعض بالخير بقينا نتصيد لبعض و نخوض في أعراض بعض هو حصل في مجتمعنا ده احنا جرالنا ايه”.

واختتمت :”في الاخر بوجه كلمة لوالدي الحبيب إن لا يصح أبدا كلامك مع كامل إحترامي لك و للجميع .أنا الحمد لله سعيدة في حياتي و مع زوج أتشرف إنه زوجي و بعتز بيه و احنا أصدقاء قبل أن نكون أزواج .. و كل كلمة أكتبها و قلتها نابعة مني و أنا متدينة بطبعي زي أي ست مصرية بتحب دينها وده لا يعيبني. وتديني اللي بدأ من اكتر من 15 سنة من المنطقي أن معز مش هو سببه.. مش محتاجة حد يخطفني أو يكتب عني أو يوجهني.. هذا كلام لا يليق”.

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.