مجلة عالية

مذيعة تكتشف إصابتها بالسرطان بعد أن نبهها أحد المشاهدين (صور)

0 1٬196

إكتشفت فيكتوريا برايس مراسلة تليفزيون “دابليو إف إل إيه” التابع لشبكة ” إن بي سي” في تامبكا بولاية فلوريدا بأنها مصابة بالسرطان بعد أن أرسلت لها إحدى المشاهدات رسالة بريد إلكترونية تنبهها فيها بإحتمال إصابتها بمرض خطير بعد ملاحظتها وجود ورم في رقبتها أثناء مشاهدة تقاريرها على التلفاز وكتبت المشاهدة في الرسالة التي بناتها فيكتوريا قائلة : ” مرحبا لقد رأيت للتو تقريرك الإخباري ، ما أثار قلقي هو التورم على رقبتك يرجى فحص الغذة الدرقية الخاصة بك . يذكرني برقبتي لقد تبين لي بعد ذلك أنني مصابة بالسرطان ، إنني بنفسك “.

وبالفعل إستجابت فيكتوريا لتحذير المتابعة وقامت بإجراء الفحوصات والتحاليل لتكتشف بالفعل أن الكثلة الموجودة في رقبتها هي ورم سرطاني . وقررت فيكتوريا إجراء عملية جراحية لإستئصال الورم .

وكانت فيكتوريا برايس البالغة من العمر 28 عاما تقوم بتغطية أخبار جائحة كورونا بجدية كاملة منذ ظهور الوباء.

وعلقت المراسلة الأمريكية عبر صفحاتها على مواقع التواصل الإجتماعي قائلة : ” كصحفية كانت الأزمة شديدة منذ بداية الجائحة ، فأنا أقوم بالتكيف مع سير العمل عن بعد في ظل حالتي . كنت أقوم بتغطية أهم قضية صحية في القرن ولكن صحتي كانت أبعد شيء في ذهني “.

وأضافت : ” يقول الطبيب أنه ينتشر ولكن ليس كثيرا ونأمل أن يكون هذا الإجراء الأول والأخير لي ، وسأكون شاكرة وممتنة إلى الأبد للمرأة التي أرسلت لي بريدا إلكترونيا لتنبهني حالتي ” .

وإختتمت بالقول : ” لا تنسوا أن تعتنوا بأنفسكم، إعتنوا ببعضكم البعض ،أحبكم جميعا أراكم قريبا ” .

اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك في نشرتنا الإخبارية
اشترك هنا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات والعروض الخاصة التي يتم تسليمها مباشرة إلى صندوق الوارد الخاص بك.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.